مرحبا بكل الزائرين

مدونتى مدونة عامة الكتابة فيها لاتلتزم بأى قواعد ادبية فهى كتابة بسيطة من القلب الى القلب من دماغى وبقلمى الخشب ت-01225069316

اصدقاء المدونة

الأحد، مايو 09، 2010

لو فى رقاية مظبوطة هيوصل الدعم من الحكومة لكل مستحق لية


تانى ياموبيلى تعملها معايا مش مأكد عليك امنبارح بليل تصحينى فى الميعاد اللى متفق معاك علية شوفت بقى لما بتخل بالاتفاق اللى بنا بصحى متاخر ومش بلحق ية الشغل ومفيش قدامى بقى غير تاكسى يعنى يومية اليوم النهاردة راحت اعمل اية فيك اية ياموبيلى شوف دى اخر مرة مش تصحينى فيها فى ميعادى ولو عملتها تانى هرميك واشترى منبة وشوف مين بعدى يشتريك




نزلت جرى على السلم وقفت اول تاكسى عدى قدامى وركبت فية ما هو دة الحل الوحيد قدامى لما بتتاخر بيكلف بس بوصل الشغل فى ميعادى ومثل العادة بفتح اى موضوع مع السواق تسلية لحد ما اروح الشغل ويوصلنى ومع الكلام عرفت منة انة شغال تبع التموين واستغربت وبرقت بعينى وانا مش مصدق قولت لية انا اعرف اللى فى التموين دة بيكون مستريح يعنى على ما اسمع بص ليا وقال تقصد مستغلين الوظيفة بطريقة غير شرعية وانا يااستاذ بخاف ربنا واستحالة ادخل قرش حرام لبيتى واسرتى النار اولى بية يا استاذ قولت لية عندك حق ربنا يبارك ليك فى قرشك الحلال





ومن كلامى معاة حكى ليا حكاية حصلت لية فى الشغل بتاعة
قال ليا فى منطقة كنت مسئول عنها بالتفيش فيها على افران العيش والتاكد من خبز الكمية المحددة من الحكومة وكنت لسة جديد فيها وفى اول يوم وانا رايح افتش على الافران وجدت عيل صغير بتاع عشر سنين بالكتير وقفنى وقال ليا عمو مش حضرتك بتاع التموين بصيت لية وقولت لية ايوة يا حبي عايز حاجة. قال ليا المنطقة بتاعتنا فيها عشر افران تحب ياعمو تخد من كل فرن 3 تلاف جنية من كل فرن بصيت لية باستغراب وقولت جوة نفسى يعمى كل شهر 30الف جنية قولت للعيل ودة لية يعنى قال ليا عشان تفتش صح وكلة تمام وانت فاهم ياعمو قولت لية موافق وانا بخد اجرتى مقدم العيل قال ليا اقول للكبار الافران وارد عليك وجالى الرد بالموافقة وقبضت 30الف جنية مقابل انى مش امارس مهام وظيفتى صح واسيبهم براحتهم والدقيق المدعم يتباع فى السوق السودة وطبعا





اثبت الرشوة صعب لان دة عيل ويوم ما يتعمل تلبس لية ويتقبض علية مفيش حاجة هتمس اصحاب الافران لان مفيش حد فيهم اتكلم معايا يادوبك عن طريق العيل الوسيط بينى وبينهم
فكرت وبلغت الادارة عندنا واتفقنا نعمل تفتيش فجاة عليهم بليل بعد توزيع الدقيق المحدد لكل فرن ووجدنا ان من حصة كل فرن 16 شيكارة فاضلا اربعة او خمسة دول للخبز والباقى اتباع فى السوق السودة وتم عمل محاضر ليهم وغرامات. قولت لية انت انسان بتعرف ربنا وضميرك صاحى ياريت الناس كلها تكون زيك وصلت الشغل وسلمت علية وكنت سعيد انى قابلت انسان لسة ضميرة صاحى وبيراعى ربنا فى جميع تصرفاتة لو كل الناس كدة ما كانشى دة بقى الحال واكيد هيكون احسن كتير والدعم اى سلعة من الحكومة هيكون فى متناول الجميع لو كل مسؤل راعى ربنا فى شغلة زى السواق دة واكيد لازم يكون فى رقابة من نار لوصول الدعم لكل مستحق لية




هناك 19 تعليقًا:

كيكى عوووووو يقول...

لو بقى كل النااس كدة
لو!!!! كان ممكن حالنا ينصلح

داليـ ـ ـ ـ ـ ـ ــــا يقول...

استاذ تامر
يأسفنى انى اقولك ان حضرتك بتحلم بالمستحيل

الفاتحه على ضماير النااااااااااس

ولا الضالين
امين
صدق الله العظيم

تحياتى الغاليه

آخر أيام الخريف يقول...

اؤيدك بشدة

كلمات من نور يقول...

الخير باق في أمة محمد إلى يوم الدين ويارب يكتر من أمثال هذا الرجل ...زملحوظة : مافيش موبايلات بتنسى تصحي صاحبها ....شكلك زي اولادي خبطت المسكين خبطة وبعدين اتهمته ..اصل انت مش واخد بالك انا موبايلي باضبط المنبه فيه عدة مرات يوميا ....ودي خاصية ممتازة ...يصحيني الفجر ويصحيني الساعه 6 ويصحيني 9 ووووو ............انت كده ظلمته ولازم تصالحه (:

ghada mOhsen يقول...

هلا إستاذ تامر ..

أكيد طبعا كلامك كتييير صح

وبجد ياااااريت كلنا نبقى كده
هايجرى إيه يعني لو كل سكان الارض مشوا عدل
بلاش كلو تلات ترباعوا حتى
ربنا يهدينا يااااااااب

تسلم
... ;) ,,, ;) ...

مهموهـــــــة يقول...

يا ربت كل الناس كده
يا ريت
يا ريت

يا ريت الضمير يصحى تاني
يا ريت كل الناس تفهم بقى اننا بنعامل ربنا في كل امور حياتنا

مش بنعامل مصلحتنا و بس

لكن هنقول ايه و نزيد ايه

ربنا يرحمنا يا رب

خالص تحياتي و تقديري

ليله شتاء يقول...

السلام عليكم

أولا تعيش وتاخد غيرها من الموبايل هههههه
ثانيا :
أحنا أكيد فى كارثة لما طفل صغير أول حاجة نعلمهاله الرشوة
مش لعن الله الراشى والمرتشى

*********

لو كل الناس تبقى زى سائق التاكسى !!!!!!!

لا يغير الله ما فى قوم حتى يغيروا ما فى أنفسهم

دام طيب قلمك

حنين يقول...

السلام عليكم
حمدالله على سلامتك
انا جيت اسلم
وهابقى ارجع تانى اقرى
بس اكيد حاجه كويسه
كما تعودنا

Ms Venus يقول...

ياريت يا تامر

بجد ياريت

لكن ده حلم

لان الضمير الله يرحمه

فضفضه يقول...

ياريت ياريت يكون كل الناس كده

حصان المرجيحة يقول...

يعني ايه ضمير
انا سمعت الكلمة دي قبل كده

nouusaelmasria يقول...

مجتمعنا لم ينهار تماما بعد بفضل أمثال هذا الموظف والحمد لله مازال عددهم كبير ولكن الى متى سيصمد الناس امام كم الفساد والعشوائية واتساع الفجوة الاجتماعية؟!!!!
تحياتى لك يا تامر

max.adams يقول...

لحسن الحظ أن الشرفاء مازالو موجودين فهذا يحفظ بعض الخير في هذه الغابة التي ندعوها بلدنا

تسلم

شذا الروح يقول...

ياريت

بجد نفسى الاقى حد كده بجد
ربنا يكرمك

القمرالباكي يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
ازيك يااستاذ تامر

لو ضماير الناس صحيه مكانش ده حالنا
كنا بقينا احسن بكتير
لو الضمير صاحي ارتاح بالنا وعشنا فسعاده وقناعه واتقدمنا كتير وكل واحد خد حقه
لكن كله في نوم عميق
دومت بخير

غير معرف يقول...

ايميل يجعلك من اصحاب الملايين
بقلم الدكتور محسن الصفار

جلس سعيد أمام جهاز الكمبيوتر اللذي اشتراه حديثا وتعرف للتو على عالم الانترنت الواسع , اخذ يقرا بريده الالكتروني وأخذ يتفحص الرسائل الواحدة تلو الأخرى حتى وصل إلى رسالة باللغة الانجليزية عنوانها (شخصي وسري للغاية) فتح سعيد الرسالة وقرأ نصها فكان مضمونه أن المرسل هو ابن لرئيس أفريقي سابق خلع من السلطة وأن والده أودع مبلغاً وقدره 100 مليون دولار في أحد البنوك وأن الأسرة لا تستطيع استخراج المبلغ إلا عن طريق حساب مصرفي لشخص ثالث ويعرض مرسل الرسالة على سعيد أن يعطيه 40% من المبلغ أي 40 مليون دولار فقط إن كان هو مستعداً لتقبل هذا المبلغ على حسابه الشخصي. لم يعر سعيد أهمية كبيرة للرسالة في باديء الأمر ولكن الفكرة في امتلاك 40 مليون دولار دون أي جهد بدأت تحلو له شيئاً فشيئاً واخذ الطمع يتغلغل في نفسه , أرسل سعيد رسالة رد إلى المرسل وسأله: - هل هنك من مخاطر في هذه العملية؟ جاء الرد بسرعة: - لا لا أبداً ليس هناك من مخاطر أبداً أبداً ولكنك يجب ان تحافظ على السرية الكاملة ضمانا لنجاح العملية . ردّ سعيد على الرسالة: - هل من مصاريف يجب أن أدفعها؟ جاءه الرد: - لا لا أبداً فنحن نتكفل بكل شيء أرجوك يا سيدي ساعدنا وستصبح أنت أيضاً من أصحاب الملايين. من أصحاب الملايين!! كم هي جميلة هذه الكلمة وأخذ سعيد يحلم بأنه يسكن قصراً ويركب أفخم السيارات ويمتلك طائرة خاصة وو...... وفجأة وجد سعيد نفسه وقد أرسل رسالة فيها رقم حسابه المصرفي واسم البنك، وبعد يومين جاءه بريد الكتروني مرفقة به رسالة عليها أختام حكومية تفيد بأن وزارة المالية في ذلك البلد الأفريقي لا تمانع من تحويل المبلغ إلى حساب سعيد.... باقى القصة و المزيد من مقالات الدكتور محسن الصفار الهادفة الخفيفة الظل موجودة بالرابط التالى

www.ouregypt.us

و لا يفوتك الذهاب لصفحة من الشرق و الغرب بنفس الرابط و فيها الكثير من المقالات الجيدة.

غير معرف يقول...

ثقافة الهزيمة .. حلوة يا بلدى

فى كتاب داخل مصر"Inside Egypt": أرض الفراعنة على شفا الثورة الذى صدر عام 2008 يقول كاتبه الصحفي الأنجليزي جون برادلي عن مستقبل مصر أنه على رغم من بعض النجاحات الاقتصادية ألا أن توزيعها تم على من أرتبطوا بالنظام فقط دون أن يصل ذلك لباقي الشعب مما أدى"زيادة الحنق" بين المصريين. ويشير الكاتب إلى رؤيته في زياراته المتكررة لمصر كيف مثلا أن عدة ملايين من الثروة المصرية تنفق لأنشاء المصارف وتقديم المياه للقرى السياحية والفنادق الفاخرة التي يستخدمها السياح الأجانب والأغنياء المصريون فقط "في حين يموت الألاف المصريين كل عام نتيجة تلوث المياه التي تصل لهم"...

باقى المقال ضمن مقالات ثقافة الهزيمة بالرابط التالى www.ouregypt.us

و لايفوتك زيارة صفحة من الشرق و الغرب فى نفس الرابط و به الكثير من المقالات الجيدة.

افروديت يقول...

بوست جيدومدونة اجمل تحياتي ليك

غير معرف يقول...

و فى كل شئ يلوح الهوى ... و لكن لمن ذاق طعم الهوى